معرض الصور المحاضرات صوتيات المكتبة سؤال و جواب اتصل بنا الرئیسیة
 
المقالات و المحاضرات > محاضرات آية الله السيد محمد محسن الطهراني > شرح دعاء أبي حمزة الثمالي > شرح دعاء أبي حمزة الثمالي لعام 1433 هـ ق
  عدد عرض: ترتیب عرض:

شرح دعاء أبي حمزة الثمالي لعام 1433 هـ الجلسة السابعة: رفع الأمل إلى أعلى مستوى


تاریخ العرض: 20 ذو القعدة، لعام 1433 هـ ق
عدد الزوار: 2333
المؤلف: سماحة آية الله السيد محمد محسن الحسيني الطهراني حفظه الله
وهي المحاضرة السابعة من محاضرات شرح دعاء أبي حمزة التي ألقاها سماحة آية اللـه السيد محمد محسن حفظه اللـه وكانت هذه الأخيرة في شهر رمضان من هذه السنة (1433هـ) وقد تناول فيها ضرورة الارتقاء بالأمل إلى أعلى الحدود مؤكداً على طلب الأمر الذي لا يزول في ذلك العالم، كاشفاً عن عدم تعرف أحد على أمير المؤمنين عليه السلام، بل عدم معرفة الأولياء الإلهيين، مشيراً إلى أن الأئمة بينوا من الحقائق ما يقدر الناس على تحمله، ثم انتقل إلى بيان أن فراق الحبيب أشد على المؤمن من حرّ النار، ممثلاً بأصحاب الإمام الحسين عليه السلام الذين كانوا يفضلون القتل معه مراراً على مفارقته، معتبراً أن شرط الوصول إلى الكمال هو الانضواء تحت تربية الإمام أو ولي اللـه، ثم ختم بالقول بأن الأمل العظيم والانقطاع إليه هو ترك كل ما سوى اللـه.

شرح دعاء أبي حمزة الثمالي لعام 1433 هـ الجلسة السادسة: الذات الإلهيّة المقدّسة هي الأمل العظيم


تاریخ العرض: 9 ذو القعدة، لعام 1433 هـ ق
عدد الزوار: 2200
المؤلف: سماحة آية الله السيد محمد محسن الحسيني الطهراني حفظه الله
تعرّض سماحة آية اللـه السيّد محمّد محسن الطهراني حفظه اللـه في المحاضرة السادسة من محاضرات شرح دعاء أبي حمزة الثمالي التي ألقاها في الليلة السابعة والعشرين من ليالي شهر رمضان إلى بيان معنى الأمل العظيم الوارد في الدعاء الشريف (أي الذات الإلهيّة المقدّسة)،ذاکراً في نفس الوقت أنّ سبيل الوصول إلى هذا الهدف السامي يكمن في الهمّة العالية وقطع جميع التعلّقات،ومستفيداً في ذلك من بعض الأدعية الشريفة (نظير دعاء القنوت في عيد الفطر ودعاء ليلة المبعث) ومن قصّة ذبح إبراهيم عليه السلام لولده إسماعيل عليه السلام وتفسير الفداء بالإمام الحسين عليه السلام.

شرح دعاء أبي حمزة الثمالي لعام 1433 هـ - الجلسة الخامسة: التناسب بين الهدف والطريق


تاریخ العرض: 15 شوال، لعام 1433 هـ ق
عدد الزوار: 2270
المؤلف: سماحة آية الله السيد محمد محسن الحسيني الطهراني حفظه الله
قد تابع في هذه المحاضرة سماحة آية الله السيّد محمّد محسن الطهراني حفظه الله الحديث في رحاب فقرة: "عظم يا سيّدي أملي وساء عملي" فذكر أنّ العرفاء بالله هم الذين يبيّنون للناس الهدف الصحيح ويقوّمون مسيرهم نحوه، من خلال ما يوجّهونه إليهم من تنبيهات، إلا أنّ الناس أمام ذلك على أقسام: فمنهم من يستجيب ويصلح، ومنهم من يقف معانداً، ومنهم من يقرّ بالخطأ ولكن يتساهل في الإصلاح، ومنهم من لا يريد أساساً أن يختار الهدف الصحيح كما فعل عمر بن سعد.

شرح دعاء أبي حمزة الثمالي لعام 1433هـ ـ الجلسة الرابعة: الفطرة السليمة تدعو إلى التوحيد


تاریخ العرض: 7 شوال، لعام 1433 هـ ق
عدد الزوار: 2417
المؤلف: سماحة آية الله السيد محمد محسن الحسيني الطهراني حفظه الله
تعرّض سماحة آية الله السيّد محمّد محسن الطهراني حفظه الله في المحاضرة الرابعة من محاضرات شرح دعاء أبي حمزة الثمالي التي ألقاها في الليلة الرابعة و العشرون من ليالي شهر رمضان إلى الجواب عن التساؤل حول منشأ هذا الأمل العظيم الذي يسعى إليه الإمام السجاد عليه السلام، مبيناً الفرق بين أتباع مدرسة التوحيد و المخالفين لهم ، والسر في مخالفة هؤلاء لهذه المدرسة، موضّحاً أن الإنسان يستطيع أن يحكم بصحة مدرسة ما أو خطئها من خلال الرجوع إلى فطرته و عقله و وجدانه.

شرح دعاء أبي حمزة الثمالي لعام 1433هـ - الجلسة الثالثة: الأمل الحقيقي هو الذي ينسجم مع أعمال الإنسان


تاریخ العرض: 24 رمضان، لعام 1433 هـ ق
عدد الزوار: 2338
المؤلف: سماحة آية الله السيد محمد محسن الحسيني الطهراني حفظه الله
تعرّض سماحة آية الله السيّد محمّد محسن الطهراني حفظه الله في المحاضرة الثالثة من محاضرات شرح دعاء أبي حمزة الثمالي التي ألقاها في الليلة السابعة من ليالي شهر رمضان إلى بيان حقيقة الأمل الذي تنطوي عليه نفس الإنسان، فبيّن أنّ الأمل الحقيقي لا يمكن أن يكون مخالفاً و متعارضاً مع أعمال الإنسان، وبيّن أن عدم إحكام الإنسان لمنهجه يؤدّي به إلى الضياع في النهاية، و أجاب عن التساؤل حول سبب انحراف بعض الأشخاص الذين تتلمذوا على أولياء الله و عرفوا مقامهم ثمّ تركوهم و أعلنوا لهم بالعداء، مبيّناً أن الأولياء العظام لم يقصروا في بيان المخاطر لهؤلاء ولكنّهم لم يكونوا ليسمعوا ولا ليقبلوا النصيحة.

شرح دعاء أبي حمزة الثمالي لعام 1433 هـ - الجلسة الثانية: التضحية بكل شيء للوصول إلى الأمل العظيم.


تاریخ العرض: 15 رمضان، لعام 1433 هـ ق
عدد الزوار: 2714
المؤلف: سماحة آية الله السيد محمد محسن الحسيني الطهراني حفظه الله
في ثاني محاضرة له حول شرح دعاء أبي حمزة الثمالي والتي ألقاها في الليلة الرابعة من شهر رمضان لعام 1433 هـ ق أشار آية الله السيد محمد محسن الحسيني الطهراني حفظه الله إلى أن الأمل نوعين: عظيم وبسيط، وضرورة التضحية للوصول إلى الأمل العظيم، وطرح تساؤلاً: لماذا الخوف من بيان الحقيقة؟ إذ ينبغي على الإنسان قول الحقّ ولو كان بضرره، وبين أن الهدف من طلب العلم هو ارتقاء الفهم. ثم كشف عن حقيقة أن كل عمل يشتمل على جهتين: وسوسة الشيطان وإيحاء الملائكة، وأن ولي الله مطّلع على عالمي المثال والملكوت، مبيناً أن الصدق والاستقامة هما أساس السلوك، وأن العارف لا يعمل الخيرات لإبراز اسمه، بل لله تعالى، لافتاً في الوقت ذاته إلى ضرورة جعل الأمل هدفاً رفيعاً وعالياً، وضرورة الحكم بالحق ولو على الأقربين، وختم ببيان بعض خدع الشيطان لثني الإنسان عن التوبة.

شرح دعاء أبي حمزة الثمالي لعام 1433 هـ - الجلسة الأولى: ما هو الأمل العظيم؟


تاریخ العرض: 13 رمضان ، لعام 1433 هـ ق
عدد الزوار: 2769
المؤلف: سماحة آية الله السيد محمد محسن الحسيني الطهراني حفظه الله
هذه هي المحاضرة الأولى من محاضرات شرح دعاء أبي حمزة الثمالي التي ألقاها سماحة آية الله السيد محمد محسن الحسيني الطهراني في الليلة الثالثة من شهر رمضان المبارك سنة 1433هـ، وتناول فيها شرح فقرة (عظم يا سيدي أملي وساء عملي، فأعطني من عفوك بمقدار أملي ولا تؤاخذني بأسوأ عملي ) مبيناً معنى الأمل ومدى تناسبه مع العمل، وأن الذي ينسجم مع عظم الأمل هو عفو الله لا عدله، ثم أشار إلى ضرورة رفع مستوى الأمل لدينا، وبيّن أن منزلة الإمام عليه السلام قد تراجعت بين الشيعة، ثم تعرض إلى حقيقة أن من يعرف الله حقاً يعبده حباً لا خوفاً، وأن الأمل العظيم الذي يطلبه الإمام عليه السلام أعلى من دخول الجنة، معتبراً أن الولاية هي الشرط الأساسي للتوحيد.


    1    

جميع الحقوق محفوظة لـ موقع المتقين www.motaghin.com ويسمح باستخدام المعلومات بشرط الإشارة إلى المصدر.

© 2008 All rights Reserved. www.Motaghin.com


Links | Login | SiteMap | ContactUs | Home
عربی فارسی انگلیسی