معرض الصور المحاضرات صوتيات المكتبة اتصل بنا الرئیسیة
  21 ذو الحجة 1440
| 2019 August 22
متابعة سؤال سؤال و جواب ارسال السؤال  
 
م ص غ المجيب: سماحة آیة الله السید محمد محسن الحسیني الطهراني
رمز المتابعه:94899/1416تاریخ الإجابة: 17/07/34 12:00:00 ص الموضوع: وظيفة أهل العلم
السؤال السؤال: بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم سيدنا واستاذنا و حبيبنا المحسن ورحمة الله وبركانه،فال الامام المعصوم عليه السلام : من نصحك في السر فقد زانك ومن نصحك في العلن فقد شانك . و مع ذلك نراكم توجهون نصائحكم لتلامذتكم من خلال محاضراتكم بالكناية وتنتقدون كثيرا من تصرفاتهم علنا ، وان لم يكن ذلك من خلال ذكر الاسم ، ولكن الناس المحيطين بذلك الشخص يعرفون بأنكم تتكلمون عنه، ألا تعتبر هذه الطريقة في النصح تقريعا وإساءة للشخص المنصوح؟ وهل يبقى التكليف بالنصح والإرشاد في هذه الحاله قائماً؟ ارجو ان توضحوا لي هذه المسألة بجميع تفاصيلها ، ورزقكم الله العافية في الدارين.
الإجابة:

هو العليم

في بعض الأحيان يضطر الإنسان إلى اللجوء إل النصيحة العلنية؛ يعني عندما لا تجدي النصيحة في السرّ نفعاً، يصبح الإنسان مجبور أن يتحدّث بهذه الطريقة.

 

    1

    جميع الحقوق محفوظة لـ موقع المتقين www.motaghin.com ويسمح باستخدام المعلومات بشرط الإشارة إلى المصدر.

    © 2008 All rights Reserved. www.Motaghin.com


    Links | Login | SiteMap | ContactUs | Home
    عربی فارسی انگلیسی